الإسلام و العالم

بَلْ نَقْذِفُ بِالْحَقِّ عَلَى الْبَاطِلِ فَيَدْمَغُهُ فَإِذَا هُوَ زَاهِقٌ

من أكاذيب القساوسة: حديث “ينزل فيكم عيسى بن مريم ديانا للعالمين”

Posted by islamegy في فبراير 18, 2008

عندما يكذب القساوسة على الإسلام، فهذا دليل أنهم يعرفون أنه الحق

 

من أغرب وسائل التدليس التي إبتكرتها الكنيسة المصرية هي محاولة تأليف أحاديث والإدعاء أن تلك الأحاديث هي أحاديث للرسول صلى الله عليه وسلم. وللأسف لا يقوم بتأليف تلك الأحاديث أفراد عاديون بل قساوسة وأساتذة لاهوت في الكلية الإكليريكية ثم تُعقد بعد ذلك إجتماعات خاصة يتم فيها تلقين تلك الأحاديث لباقي القساوسة ليقوموا بدورهم بنشرها وتعليمها لشعب الكنيسة.

وللأسف يتلقّى شعب الكنيسة تلك الأحاديث عن القساوسة ويعتبرونها أحاديث صحيحة ويتناقلونها بينهم بدون بحث أو تدقيق. والأكثر من ذلك أنهم يكتبونها في مقالاتهم ومواقعهم ومنتدياتهم ويحاججون بها المسلمين في الحوارات والمناظرات.

ولكن ما الغرض من هذا الكذب والتدليس؟

لن نجيب بأنفسنا ولكن سنسمع الإجابة على هذا السؤال من أحد القساوسة في فيديو لإجتماع لجنة تثبيت الإيمان. وسنشاهد أيضاً مثالاً على حديث قامت الكنيسة بتأليفه وكيف يقوم أستاذ في الكلية الاكليريكية وقساوسة آخرون بتلقين الأكاذيب للحاضرين من القساوسة.

 

المزيد…

 

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s